الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  القوانين العامه للمنتدىالقوانين العامه للمنتدى  التبليغ عن المخالفات التبليغ عن المخالفات  المكتبهالمكتبه  رفع الصوررفع الصور  المشاركات الجديدهالمشاركات الجديده  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الدليل المرجعي للغابات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
moustafadef
عـضـو
عـضـو


104
التقييم 0

مُساهمةموضوع: الدليل المرجعي للغابات   السبت 19 يوليو 2008 - 13:38

أبريل/نيسان 2008 ـ أصدر البنك الدولي مطبوعة جديدة بعنوان "الدليل المرجعي للغابات" وهي بمثابة دليل عملي عن كيفية إدارة واستخدام الغابات العالمية الآخذة في الانحسار مع الحد من الفقر الذي يعاني منه ويئن تحت وطأته مئات الملايين من الناس الذين يعتمدون عليها.

يقول هذا "الدليل المرجعي"، الذي استهدف كلاً من واضعي السياسات والعاملين في هذا المجال على أرض الواقع، إن من الممكن أن تفي الغابات بالمطالب المرتبطة بعملية "التنمية المستدامة"التي أحياناً ما تكون متنافسة. ووفقاً له، يمكن للمزيج السليم بين السياسات والممارسات، أن يساعد الغابات على:
• تشجيع النمو الاقتصادي من خلال مراعاة عمليات قطع الأشجار والأنشطة التجارية الأخرى ذات الصلة لمقتضيات المحافظة على هذا المورد.
• الحد من الفقر من خلال تمكين الريفيين من أسباب القوة للمشاركة فيما يتعلق بموارد الغابات.
• حماية السكان الأصليين ـ الذين يعتمدون تماماً على الغابات ـ وذلك عن طريق ضمان أخذ مشورتهم ومشاركتهم في إدارة الغابات.
• مواصلة تخزين ملايين الأطنان من الكربون التي كان من المقدر لها، لو لم يتم ذلك، أن تزيد معدلات الاحتباس الحراري، وهو السبب الأكبر في إحداث تغير المناخ.

ويشير هذا الدليل المرجعي إلى أن الغابات، التي تغطي 24 في المائة من مساحة المعمورة، تعتبر "من أكثر الموارد التي يُساء إدارتها في العديد من البلدان".

"فثمة إهدار خطير لقيمة هذه الغابات، وكثير من منافعها البيئية لا تدخل الأسواق، ناهيك عن أن سوء إدارتها يزيد من الاندفاع المحموم نحو الأنشطة غير القانونية".

وتستند المشورة العملية التي يقدمها هذا الدليل المرجعي إلى إستراتيجية البنك الحالية المعنية بالغابات، والتي تم نشرها في عام 2004 بعنوان "تعزيز وضعية الغابات". وتحدد هذه الإستراتيجية، خلافاً لسابقاتها، خريطة لنهج عملي يمزج بين استخدام الغابات من أجل التنمية الاقتصادية، والحد من الفقر، وحماية البيئة. ويحاول هذا الكتاب "ربط الاحتياجات المحلية بأجندة الغابات العالمية"، ويشير إلى أن تحقيق هذا الهدف "سيتطلب تعزيز التعاون بين المجتمع المدني، والقطاع الخاص، والحكومات، والجهات المانحة"، ومنها البنك الدولي.

يقول ديجي تشاندراسيخاران بيهر، وهو خبير اقتصادي متخصص في الموارد الطبيعية لدى البنك الدولي، والمحرر الرئيسي لهذا الكتاب "إن ما ينقصنا هو معرفة كيفية القيام بذلك، لذا يقدم هذا الدليل المرجعي الإرشادات العملية اللازمة في هذا الشأن."

ويقول هذا الدليل إن الغابات "تتيح لنا مصدراً هائلاً من رأس المال الطبيعي الذي يمكن استغلاله في التخفيف من وطأة الفقر." كما يصف إيجابيات وسلبيات البرامج المجتمعية التي يساندها البنك في بلدان، مثل الهند والمكسيك، التي تسعى لتشجيع الاستخدام المتوازن لموارد الغابات مع تحسين سبل كسب العيش للسكان المحليين في ذات الوقت.

وفي جزء خاص "بالدروس المستفادة" عن البرامج المجتمعية، يشدد هذا الدليل على "ضرورة الحد من الإجراءات البيروقراطية" وعلى "ضرورة وضع دراسات جدوى وخطط عمل سليمة".

كما يقدم هذا الدليل المرجعي أيضاً مقترحات تفصيلية تستند إلى تجارب بشأن كيفية قيام موظفي البنك بالمساعدة في إدراج الغابات "في صلب" برامج المساعدة القطرية. وفي الجزء الخاص "بالدروس المستفادة"، يقول هذا الكتاب: "تتوقف المشاركة المنصفة على تحديد المجموعات الرئيسية من أصحاب المصالح المباشرة، ومساندة عملية التنظيم الذاتي لأصحاب المصالح المباشرة، وبناء القدرات؛ مع ضرورة الحفاظ على شفافية الاتصالات والمشاركة دون صدام".

وتقول أوغسطا مولنار، التي اشتركت في تأليف هذا الكتاب وهي واحدة من المشاركين في إعداده من خارج البنك، وتعمل مديرة لقسم المجتمعات المحلية والأسواق في مبادرة الحقوق والموارد التي لا تهدف إلى الربح وتتخذ من واشنطن مقراً لها، إن أحد "الاتجاهات الأساسية" لهذا الكتاب هو "الاعتراف بحقوق الشعوب الأصلية وغيرها من قاطني المجتمعات المحلية."

وقد حددت أوغسطا "القضايا الملحة" التي لا زالت عالقة دون حسم على النحو التالي:

• "تواجه الحكومات خطر التراجع" بشأن حماية الغابات والسكان المعتمدين عليها.
• تسعى مجتمعات الغابات إلى أن يكون لها مساحة أكبر من الصوت المسموع.
• لا تسير عملية إصلاح الغابات من جانب الحكومات بالسرعة المتوقعة.
• "يجري الآن القيام بأخر عملية سطو كبيرة على الأرض [الغابات]".

يقول غيرهارد ديتيرل، مستشار وحدة الزراعة والتنمية الريفية في البنك الدولي، وأحد المؤلفين والمحررين، إن أحد "الدوافع القوية" في هذا المجلد هو بلوغ الخسارة السنوية في موارد الغابات العالمية 50 مليار دولار أمريكي من جراء الأنشطة غير القانونية، بينما لا يتجاوز إجمالي المساعدات الخارجية الموجهة لصالح الغابات، متضمنة مساعدات البنك الدولي 1.7 مليار دولار أمريكي.

حقائق عن الغابات

* يعتمد 60 مليون نسمة من السكان الأصليين على الغابات بصورة تامة تقريباً.
* يعتمد 350 مليون نسمة على الغابات بصورة كبيرة.
* تعتبر عملية إزالة الغابات مسؤولة عن حوالي 20 في المائة من انبعاثات الكربون على مستوى العالم.
* يبلغ إجمالي حجم التجارة في منتجات الغابات العالمية 186 مليار دولار أمريكي سنوياً.
* شهدت حافظة البنك الدولي الخاصة بالغابات نمواً من 149 مليون دولار إلى 540 مليون دولار أمريكي على مدى السنوات الست الماضية.
* أدت مساعدات البنك إلى خلق 70 ألف فرصة عمل في هندوراس، و2.75 مليون فرصة عمل في الصين، و100 ألف فرصة عمل في جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية.
مع خالص تحياتى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان البحيرى
عـضـو
عـضـو


105
التقييم 5

مُساهمةموضوع: رد: الدليل المرجعي للغابات   الخميس 31 يوليو 2008 - 1:18





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ياسر رياض
عـضـو
عـضـو


146
التقييم 15

مُساهمةموضوع: رد: الدليل المرجعي للغابات   الأربعاء 25 مارس 2009 - 16:48

لك جزيل الشكر أخي

الله يعطيك العافيه
:[[:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الدليل المرجعي للغابات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شارك :: المُــلتقى الثقافى ::   :: العلوم العامه-
انتقل الى: