الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  القوانين العامه للمنتدىالقوانين العامه للمنتدى  التبليغ عن المخالفات التبليغ عن المخالفات  المكتبهالمكتبه  رفع الصوررفع الصور  المشاركات الجديدهالمشاركات الجديده  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الصَّداقة ألوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
إياك نعبد
عـضـو
عـضـو


784
التقييم 20

مُساهمةموضوع: الصَّداقة ألوان   الأربعاء 30 يوليو 2008 - 1:35

الصَّداقة ألوان
الصداقة .. لها ألف لون ولون .. ولها مليون معنى .. وقد بحثت عن الصداقة فوجدتها علاقة نادرة .. مادامت قد اتشحت بوشاح الصدق والوفاء ؟!
تتلون في الحيـــــــاة الوجوه ، وتتشابه الأسماء ، ويكبر محيط العالم من حولنا كلما ارتقينا درجات السّلم ، فيزداد أصدقاؤنا – أو ما يسمى بالأصدقاء – ويزداد معارفنا ، وتتوسع دائرتهم حولنا
فلا ندرك في لحظة أننا نلتقي يوميّاً بكل هؤلاء وتتردد كلمة الصداقة كثيراً في داخلنا ، تتردد كلما لمحنا شبحاً نعرفه ، أو خيالاً تعرفنا عليه ليمضي وقت قليل ، وندرك أننا تعجلنا باختيار الشخص المناسب ، وأننا نزعنا حلّة الصداقة عنها ،وألبسناها لكل من نعرف دون تبصر أو اختيار لاشكّ وأن بعض المواقف قد تعمي بصائرنا ,


، وتغشي أعيننا بضباب كثيف حين يطغى المديح الزائف ، وحين يقصدك الناس لمصالح شخصية ، كم تبكي الصداقة انتحال شخصيتها ، وكم تتألم لتلوث اسمها!
عندها .. قد نرى المحتال شخصاً ذكياً ، وقد نرى المخادع طموحاً ، أو نرى الكاذب رجلاً مسكيناً يحاول أن ينجو بنفسه من أزماته .
وفي الوقت ذاته قد نرى المحب شخصآ طفيلياً والناصح رجل يريد السيطرة على أفكارنا والواعظ رجل يقول ما لا يفعل .
ولا نلبث أن نستيقظ على نيران الواقع المحرقة ، فتنهار كلّ مسميّات عظيمة تشربتها أرواحنا تلك هي لحظات السقوط التي علينا أن نلتمس الحذر قبل أن نقع فيها .
وعلينا قبلها أن نكون نحن لا أشخاصاً آخرين في داخلنا فنحن بكل جميل زرع في داخلنا ، بروعة فطرتنا ، بسموّ طينتنا ، بأصالة عرقنا ..
فكيف نتحدث عن معالي الأمور ونحن لا نسعى للوصول إليها
؟
وكيف إذاً نتقمص شخصيّات لا تشبهنا ؟
أليس عجيباً أننا لا نجيد التعلم من مدرسة الحياة ، فندرك المعدن الزائف من الأصيل ..
أليس عجيباً أننا نقرأ سير العظماء فلا نتشربها ، ولا نعمل بها ؟
أذكر موقف أبي بكر الصديق رضي الله عنه في حادثة الإسراء ..
حين عاد رسول الله صلى الله عليه وسلم من رحلته السماويّة ، أتى قومه وأخبرهم بما أراه الله عز وجل من آياته الكبرى ، فاشتد تكذيبهم له ، وأذاهم ، وسألوه أن يصف لهم بيت المقدس ، فجلاه الله له حتى عاينه ، فأخبرهم عن آياته فما ازدادوا إلا كفورآ ، إلا الصديق رضي الله تعالى عنه فقد عرف أنه الصادق الأمين وأيقن بما يقوله ، كيف لا وقد عرفه وخبر معدنه النورانيّ
فوقف إلى جانبه ، وشدّ من أزره ، فاستحقّ لقب الصّديق !
ومن منّا صدّيق لصديقه ؟
والطامة الكبرى أننا نشكك أحياناً بمعالم واضحة لمجال فيها لتشكيك أو تكذيب ، كأناس منحونا السعادة ونحن نعاني لحظات بؤس ، وأهدونا بسمة حين تعطشت لها قلوبنا ، وتنكر العالم لابتسامة أمل صغيرة يمنحها لنا ...
متى نستيقظ فنضع النقاط على الحروف ؟ ومتى نبني في داخلنا صروح ثقة بالذات ، فنجيد تقييم الشخوص كما هم دون زيف أو خداع ؟ متى نثبت ثبات جبال لا تنهار ولا تتزحزح لهبوب ريح أو عبور إعصار ؟!

للكاتبة نور الجندلي




.
" وَمَا أُوتِيتُم مِّن شَيْءٍ فَمَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَزِينَتُهَا وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى أَفَلَا تَعْقِلُونَ "

.



عدل سابقا من قبل Big Loser في الخميس 18 ديسمبر 2008 - 11:34 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الصَّداقة ألوان   السبت 30 أغسطس 2008 - 7:54


مشكوووووووووووووووووووور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبيرالورد
عـضـو
عـضـو


118
التقييم 10

مُساهمةموضوع: رد: الصَّداقة ألوان   الأربعاء 3 سبتمبر 2008 - 16:03

فعلا الصداقة الوان
لاننا كثيرا مانمر ب اشخاص نكتشفهم بعد زمن انهم ملونين
شكرا لك اخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إياك نعبد
عـضـو
عـضـو


784
التقييم 20

مُساهمةموضوع: رد: الصَّداقة ألوان   الثلاثاء 9 سبتمبر 2008 - 11:40

lolol كتب:

مشكوووووووووووووووووووور




ومشكوره لمرورك وردك

لك خالص التحيه والتقدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إياك نعبد
عـضـو
عـضـو


784
التقييم 20

مُساهمةموضوع: رد: الصَّداقة ألوان   الثلاثاء 9 سبتمبر 2008 - 11:42

عبيرالورد كتب:
فعلا الصداقة الوان
لاننا كثيرا مانمر ب اشخاص نكتشفهم بعد زمن انهم ملونين
شكرا لك اخي



وما أكثر الوانها
شكرًا لمرورك اختى عبير
لك وآفر تقديرى وإحترامى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نهر العطاء
عـضـو
عـضـو


100
التقييم 0

مُساهمةموضوع: رد: الصَّداقة ألوان   الجمعة 12 ديسمبر 2008 - 4:05

اشكرك اخي على الموضوع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إياك نعبد
عـضـو
عـضـو


784
التقييم 20

مُساهمةموضوع: رد: الصَّداقة ألوان   السبت 2 يناير 2010 - 4:43

^

^
وشكرًا لكِ
سعدنا بمررك


.
" وَمَا أُوتِيتُم مِّن شَيْءٍ فَمَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَزِينَتُهَا وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى أَفَلَا تَعْقِلُونَ "

.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصَّداقة ألوان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شارك :: المُــلتقى العــــام ::   :: مُــتفرقات-
انتقل الى: